منتدى الرياضة إلى الأبد

يعد هذا الموقع احد اكثر المواقع تطورا على المستوى العربي في مجالي الرياضة و السيارات والمباريات وهو أحد مواقع شبكة منتديات مكتوب. ، انضم الآن و تابع جديد الرياضة حول العالم وشارك بأفكارك و آراءك. و جرب اجمل الألعاب الرياضية



+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 1 من 1
Like Tree0Likes

الموضوع: آلام الظهر هنا علاجها وأسبابها.....

  1. #1
    عضو غير مفعل سري للغاية is on a distinguished road
    تاريخ التسجيل
    04-07-2004
    المشاركات
    218




    افتراضي آلام الظهر هنا علاجها وأسبابها.....

    تعتبر آلام الظهر ثاني ألم يمكن أن يسبب الإزعاج وعدم الراحة للإنسان بعد الصداع.

    وتشير بعض الإحصاءات إلى أن ما يعادل 80% إلى90% من البالغين يعانون آلام
    الظهر في مرحلة ما من مراحل حياتهم.

    وفي لقاء مع الدكتور ريتشارد هاربر جرّاح الأعصاب بمستشفى الميثوديست
    يوضح لنا كيف أن ألم الظهر يذكرنا بأننا تقدمنا في العمر تمامًا كما هي الحال
    عند ظهور التجاعيد والشيب. وأضاف قائلاً:


    إذا ما عشت لفترة طويلة كافية لابد من أن تظهر هذه العلامات. إنه تأثير
    الجاذبية الأرضية على الجسم، والتي لا يمكن لأحد منا أن يتجنبها، وهي ترهق
    العمود الفقري مع مرور الوقت.


    الشد العضلي والآلام

    ولآلام الظهر أسباب عديدة منها: شد العضلات، و تمزق العضلات أو الأربطة، و
    التهاب المفاصل، و تشنج العضلات، والتهاب العظام الرثوي، وتآكل الغضاريف
    التي تغطي أسطح المفاصل في الفقرات، وكذلك التهاب العصب الوركي،
    وانضغاط الأعصاب أو التهابها في القسم السفلي من الظهر، و أخيرًا هشاشة
    العظام التي تسبب وهنًا تدريجيًا في العظام، وهو مرض يصيب واحدة من كل
    ثلاث نساء ممن تجاوزن سن الخمسين.

    ولأن آلام الظهر ليست مرضًا مهددًا لحياة الإنسان فإن المعالجة المنزلية،
    باستخدام مضادات الالتهاب غير الستيرويدية، والمرخيات العضلية، وأكياس الثلج
    أو الماء الساخن، تفيد في تخفيف آلام الظهر بنسبة 80% إلى90% خلال 6
    أسابيع.

    وهناك أيضًا العلاج الجراحي

    إلا أن الجراحة تبقى خيارًا لنسبة قليلة من الحالات، ويوضح د. هاربر أن الألم
    وحده ليس سببًا كافيًا لإجراء العمل الجراحي، فعلى سبيل المثال، فإن ألم
    الظهر الذي يبدأ ويبقى في المكان نفسه نادرًا ما يتطلب علاجًا جراحيًا.


    ولكن إذا ما انتشر الألم إلى الساقين أو ترافق مع نقص في وظائف الساقين أو
    أثر على وظائف بعض الأعضاء الأخرى كالأطراف أو الأمعاء أو المثانة فإن
    العمل الجراحي غالبًا ما يكون ضروريًا.


    ولكن، هل هناك طريقة معينة يمكننا بها التخلص من آلام الظهر دفعة واحدة؟
    يجيب د. هاربر عن هذا السؤال بالقول: قلما يكون هناك إجراء واحد يمكن فعله
    للتخلص من آلام الظهر، إلا أن بعض الإجراءات الوقائية يمكن أن تحد من الإصابة
    به. غير أن هناك دلائل مؤكدة أن المشي لمدة 45 دقيقة يوميًا دون توقف مفيد
    للظهر.


    ويضيف أن القيام بذلك لن يكلف الشخص أي شيء وأي واحد منا يمكن أن
    يمارسه دون أن يصاب بأي أذى أو خسائر.

    يستكمل د. هاربر: إن الوزن المثالي أمر مهم، ورغم أن زيادة الوزن ليست بحد
    ذاتها السبب في المشكلة، إلا أنها تسبب ضغطًا على الظهر ويمكن أن تزيد من
    تأثير الجاذبية الأرضية، بالإضافة إلى أنها تفرض عادة جيدة كجلوس القرفصاء
    لالتقاط الأشياء ورفعها بدلاً من الانحناء لفعل ذلك، فالانحناء هو أسوء وضعية
    يمكن أن تؤثر سلبًا على الظهر.


    هل لكم أن تحدثونا عن بعض القواعد البسيطة التي يمكن أن تفيد من يعانون آلام الظهر؟

    يقول د. هاربر : بعض النصائح يمكن أن تكون جيدة لصحة الظهر، من ضمنها
    تفادي الوقوف أو الجلوس في وضعية ثابتة لمدة طويلة.كما ننصح بتجنب تمارين
    المعدة التي كانت تعتبر لفترة طويلة ذات تأثير جيد على الظهر لأنها تعمل على
    شد عضلات المعدة وتقويتها.

    في دراسة حديثة عن آلام الظهر ثبت أن حدوث آلام الظهر المنتشرة في عصرنا الحالي تنجم عن عدم ممارسة الرياضة الخفيفة المنتظمة، على عكس ما هو معتقد من أن البقاء في الفراش يخفف من الألم. والحركات التي يقوم بها المصلي من ركوع وسجود لها دور فعال وإيجابي في التخفيف من حدوث هذه الآلام.

    إن آلام الظهر أكثر الآلام شيوعاً في هذه الأيام، ولها أسباب كثيرة، منها:

    1- أوضاع خاطئة للجسم لفترات طويلة.

    2- التعرض للهواء البارد.

    3- عند حدوث حادث أو السقوط على الظهر.

    4- ممارسة الرياضة العنيفة.

    5- حمل الأشياء بطريقة خاطئة.

    6- المشاكل التنفسية.

    7- التهابات المفاصل.

    8- حصوات الكلى والالتهابات الكلوية.

    9- الحمل.

    10- بعض أسباب آلام الظهر ما زالت مجهولة عند الأطباء.



    كيف نتجنب آلام الظهر:

    1- المواظبة على التمارين الرياضية الخفيفة لتقوية عضلات البطن والظهر.

    2- محاولة إنقاص الوزن إذا كان الوزن زائداً عن الحد الطبيعي.

    3- تصحيح وضع الظهر أثناء الجلوس والقيام والمشي

    4- الحرص على شرب الحليب ومنتجاته بانتظام للحفاظ على قوة العظام.

    5- المباعدة بين القدمين أثناء الوقوف أو حمل الأشياء.

    6- رفع إحدى الرجلين على طاولة صغيرة 10 سم تقريباً، ثم نقدمها ونرفع الأخرى لعدة مرات باليوم.

    7- ثني الركبة مع استقامة الظهر عند التقاط شيء من الأرض.

    8- اختيار الحذاء المناسب، ليس مرتفعاً ولا مدبباً من الأمام.

    9- اختيار مرتبة سرير مناسبة للنوم ليست قاسية ولا لينة.

    10- أخذ قسط من الراحة وقت الشعور بالألم.

    11- عدم الوقوف أو الجلوس لفترات طويلة.
    التعديل الأخير تم بواسطة سري للغاية; 26-09-2004، الساعة 22:37


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 0 (0 من الأعضاء و 0 زائر)

     

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك